عاجل

اخبار العالم : مسؤول أميركي: نعتمد الدبلوماسية لوقف القتال في شمال شرقي سوريا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تعمل بجهد دبلوماسي كبير بقيادة الرئيس الأميركي دونالد ترامب من أجل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار وإعادة الأمور تحت السيطرة شمالي سوريا.

وخلال تصريحات عن الخطة الأميركية الحالية حول الوضع في شمال شرقي سوريا، وصف المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته، الوضع في تلك المنطقة بأنه مربك وخطير بالنسبة للقوات الأميركية ويضع القتال ضد داعش في خطر وينذر بخروج 10 آلاف سجين من مقاتلي التنظيم من السجون.

وأبدى قلق بلاده الشديد حيال الإجراءات التركية و"التهديد الذي تمثله للسلام والأمن والاستقرار ووحدة الأراضي السورية ولخطة واشنطن السياسية".

وأشار إلى أن نائب الرئيس مايك بنس سيتوجه خلال الساعات المقبلة على رأس وفد أميركي إلى أنقرة من أجل عقد محادثات مع المسؤولين الأتراك والضغط عليهم من أجل وقف هجومها ضد أكراد سوريا والذي أطلقته في التاسع من الشهر الجاري.

وأعلن بنس الاثنين أنه سيترأس وفدا إلى تركيا في الأيام المقبلة للمساعدة في التوسط بين أنقرة والقوات الكردية.

وقال المسؤول خلال حديثه مع عدد محدود من الصحفيين بينهم مراسل الحرة، إن الولايات المتحدة تريد من تركيا أن توقف إطلاق النار فورا، وإلا فإنها ستزيد من ضغوطها على أنقرة وستزيد العقوبات عليها.

وأوضح أن آلية فك الارتباط بين روسيا والولايات المتحدة والتحالف الدولي لمحاربة داعش، فعّلت ونشطت في الساعات الماضية من أجل تنسيق انسحاب القوات الأميركية من سوريا ومن منطقة منبج.

وتابع المسؤول أن القوات الأميركية أصبحت خارج منبج، مؤكدا أنها لا تزال تسيطر على الأجواء.

واستغرب المسؤول ما يقال عن "خيانة" الولايات المتحدة خانت الأكراد، مؤكدا أن بلاده لم تعط أي وعد للأكراد في سوريا، بأنها ستدافع عنهم عسكريا في حال هاجمتهم تركيا، إلا أنها كما قالت لهم وفقا للمسؤول، ستمارس أكبر الضغوط على أنقرة من خارج القوة العسكرية في حال شنت هجوما عليهم من خارج الأراضي السورية وهو ما تقوم به الإدارة الأميركية حاليا.

وأكد أن الضغوط والعقوبات ستزيد على تركيا من أجل تدمير اقتصادها في حال استمرت في هذا الهجوم.

وأطلق الجيش التركي في التاسع من أكتوبر عملية عسكرية تهدف إلى طرد قوات وحدات حماية الشعب الكردية من المناطق الحدودية في شمال شرق سوريا.

وتعتبر أنقرة القوات الكردية في سوريا بأنها "إرهابية"، فيما حاربت إلى جانب التحالف الدولي بقيادة واشنطن تنظيم داعش واحتجزت مقاتلين وأقاربهم بعد سقوط خلافته المزعومة.

وأدت المواجهات بين المقاتلين الأكراد والقوات التركية والفصائل التي تدعمها إلى مقتل عشرات المدنيين معظمهم في الجانب الكردي، ونزوح 160 ألف شخص على الأقل.

الخبر | اخبار العالم : مسؤول أميركي: نعتمد الدبلوماسية لوقف القتال في شمال شرقي سوريا - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : قناة الحرة ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق