الوحدة الاخباري : سجون أردوغان مصير الصحفي الذي يخرج عن النص

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ممارسات تعسفية يمارسها الرئيس التركي رجب طيب أروغان ضد الصحفيين والإعلاميين في تركيا، وذلك لإخفاء انتهاكاته تجاه الشعب التركي، أو للعمليات العسكرية التي يشنها ويروح ضحيتها الكثير من الأبرياء.

اعتقل، اليوم، في تركيا المسؤول عن شبكة صحيفتها، ضمن اعتقال 78 إعلامياً، بتهمة انتقاد غزو سوريا، بالإضافة لمنع الصحفي التركي المعروف هاكان ديمير من السفر، وكان سبق أن اعتقل ثم أطلق سراحه، حسب صحيفة "بيرغون" التركية.

ولم تكن هذه حالات الاعتقال الأولى للصحفيين في تركيا، حيث اعتادت السلطات اعتقالهم، ويقبع 120 صحفيا تركيا في المعتقلات منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في 2016، ليعكس مناخ الخوف، وإسكات الأصوات، الذي يلف المشهد الإعلامي في تركيا.

وتقضي زهرة دوغان، الفنانة ورئيسة تحرير وكالة الأنباء النسائية "جينها"، التي أغلقت في أكتوبر 2016، فترة حكم بالسجن لما يقرب من 3 سنوات، بسبب لوحة رسمتها ومقالات إخبارية نشرتها.

وحكم على مراد سابونكو، رئيس تحرير "جمهورييت"، بالسجن 7 سنوات بتهم تتصل بالإرهاب في 25 أبريل من العام الجاري.

وأدانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، استمرار أنقرة فى احتجاز الصحفيين محمد ألتان وشاهين الباي، مضيفة أن توقيفهما لا يمكن اعتباره "مراعيا للأنظمة" أو "تم بموجب السبل القانونية".

وفي أحكامها الأولى فى قضية الصحفيين الموقوفين بعد محاولة التحركات العسكرية ضد أردوغان فى يوليو 2016، نددت المحكمة في بيان بـ"انتهاك الحق فى الحرية والأمان" و"الحق فى التعبير" الواردين فى الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

كما أوقفت الشرطة التركية، في وقت متأخر من ليلة الجمعة، الصحفي التركي والكاتب في جريدة "طرف"، محمد بارانسو، أثناء وجوده أمام القصر العدلي في "تشاغليان" بإسطنبول.

وكان "بارانسو" قد توجه إلى القصر العدلي لمتابعة أخبار الموقوفين من رجال الشرطة، ضمن التحقيقات المتعلقة بأنشطة ما يطلق عليه "الكيان الموازي"، وقام رجال الشرطة بتوقيفه لوجود أمر بإلقاء القبض عليه.

كما أصدرت السلطات التركية، أوامر باعتقال 34 موظفا سابقا بمؤسسة الإذاعة والتلفزيون المحلية في إطار تحقيق يستهدف أنصار رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله جولن، المتهم بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو الماضي.

أخبار قد تعجبك

الخبر | الوحدة الاخباري : سجون أردوغان مصير الصحفي الذي يخرج عن النص - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوطن - حوادث ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق