تركيا بالعربي: مسؤول سعودي يكشف مصير “خطيب جدة” بعد تصريحاته عن المرأة العاملة

0 تعليق 800 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودي، الشيخ عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، اليوم الإثنين، عن الإجراءات التي تم اتخاذها ضد “خطيب جدة” في صلاة العيد، والذي هاجم المرأة العاملة “كبائعة” في المحلات، بأنها “تأكل بثدييها”َ!

وأوضح الوزير السعودي أن الوزارة لا تعلم شيئًا عن المكان الذي أقيم فيه صلاة عيد الأضحى، وأن هذا الشيخ تجاوز الأنظمة والتعليمات، وأنه تطفل وخرج على الناس بهذا الطرح المتنافي مع الشرع والعدل؛ على حد قوله، بحسب صحيفة “عكاظ” المحلية.

وأكد الوزير أنه ثبت تجاوز “خطيب جدة” للأنظمة والتعليمات، مشيرًا إلى أنه تمت إحالة الملف بالكامل إلى الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، لاتخاذ ما يراه مناسبًا حول الخطيب ومن هيَّأ المكان.

وأشار الوزير السعودي إلى أن كلام الخطيب “لا يمثل توجه الوزارة ولا علمائنا في المملكة وهو غير مقبول”.

وكان خطيب إحدى ساحات صلاة العيد بجدة، قد قال وفقًا لمقطع مصور متداول على “تويتر” بالمملكة، قال: “ما أحوجنا إلى المرأة العفيفة التي تضحي بالمال والترف في سبيل العفة والشرف، لا تستجيب لدعوات المبطلين لتصبح بائعة تخالط الرجال لأنها تدرك أن الحرة تموت ولا تأكل بثدييها”.

أوضح وفد المعارضة السورية في مباحثات “أستانا” العلاقة بين التقدم الطفيف الذي حققته روسيا وميليشياتها في بعض المناطق في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي،

وبين الجولة الثالثة عشرة من محادثات أستانا التي أقيمت مطلع الشهر الجاري في العاصمة الكازاخية “نور سلطان”.

ونفى “أيمن العاسمي” المتحدث باسم وفد المعارضة السورية في مباحثات “أستانا” في تصريح خاص لـ”نداء سوريا” أيّ علاقة بين الأمرين أو وجود أيّ اتفاق لتسليم بعض المناطق في ريفي حماة وإدلب، مضيفاً:

“لو كان هناك اتفاق كما يدعي البعض لما شاهدت معركة تشارك فيها فصائل حضرت المؤتمر، أصلاً التصعيد حصل لأنه لم يحدث أيّ اختراق يذكر في المفاوضات،

ولكن تشويه عمل الفصائل سواء كان على المستوى العسكري أو السياسي هو قضية ممنهجة حتى تشكك الحاضنة بالقوة العسكرية وهذا لا يخدم إلا النظام”.

وأشار إلى أن التصعيد العسكري حدث لأن الوفد رفض الرؤية الروسية للحل في المنطقة، والقائمة على “تأمين احتلالها لسوريا خاصةً قاعدة حميميم القذرة التي تريد روسيا أن ترسخ احتلالها لسوريا من خلالها”.

وأضاف “العاسمي”:

“المعركة بدأت قبل أستانا وهذا ما دفعنا للذهاب لعلنا نصل لاتفاق وقف إطلاق النار، واستمرت المعركة بعد أستانا ونحن في حالة حرب مع النظام منذ ثماني سنوات، المعارك ليست وليدة اليوم”، متابعاً: “أما عن التقدم فنحن في معركة كر وفر، وقد نستعيد ما خسرناه فماذا سيكون موقف المشككين عندها!؟”.

وتساءل “العاسمي”:

“لكن السؤال أين الدور الأمريكي والعربي في حماية المدنيين، وقد شاهدنا التصعيد بذروته عندما بدأت المفاوضات الأمريكية التركية بما يتعلق بشرق الفرات؟”.

يُذكر أن بعض المؤسسات الإعلامية والشخصيات السورية قد ربطت تراجع الثوار عن بعض المناطق بمحادثات أستانا الأخيرة؛ الأمر الذي نفاه عدد من القادة، وقد أكد النقيب “ناجي مصطفى” المتحدث باسم الجبهة الوطنية لـ”نداء سوريا” أن روسيا تستخدم ترسانة عسكرية كبيرة في عمليات التقدم الأخيرة إضافةً لإشراكها عناصر من القوات الخاصة،

كما أشار القيادي في الجبهة الوطنية “جابر علي باشا” يوم أمس إلى أن تقدم الميليشيات مؤخراً كلفها فاتورة كبيرة، حيث خسرت أكثر من 1000 عنصر بينهم 150 ضابطاً، فضلاً عن العشرات من الآليات العسكرية والدبابات والمدافع.

الخبر | تركيا بالعربي: مسؤول سعودي يكشف مصير “خطيب جدة” بعد تصريحاته عن المرأة العاملة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : تركيا بالعربي ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق